أعلنت‭ ‬جمعية‭ ‬حفظ‭ ‬النعمة‭ ‬نتائجها‭ ‬لعام‭ .‬2021‭ ‬حيث‭ ‬حفظت‭ ‬الجمعية‭ ‬منذ‭ ‬تأسيسها‭ (‬1.768.330‭) ‬مليونا‭ ‬وسبعمائة‭ ‬وثمانية‭ ‬وستين‭ ‬ألف‭ ‬وجبة‭ ‬ومنتج‭ ‬غذائي‭ ‬من‭ ‬الهدر.‭

‬وقد‭ ‬تم‭ ‬حفظ‭ (‬374.682‭) ‬ثلاثمائة‭ ‬وأربعة‭ ‬وسبعين‭ ‬ألفا‭ ‬وستمائة‭ ‬واثنين‭ ‬وثمانين‭ ‬وجبة.‭ ‬ومنتجا‭ ‬غذائيا‭ ‬لعام‭ ‬2021م ‬ما‭ ‬يعادل‭ .(‬121.718‭) ‬مائة‭ ‬وواحد‭ ‬وعشرون‭ ‬ألفا‭ ‬وسبعمائة‭ ‬وثمانية‭ ‬عشر‭ ‬كيلوجراما.

‭ ‬و كان‭ ‬للطعام‭ ‬المطبوخ‭ ‬النصيب‭ ‬الاكبر‭ ‬فيها‭ ‬. حيث‭ ‬بلغت‭ ‬كمية‭ ‬الطعام‭ ‬المطبوخ‭ ‬المحفوظ‭ ‬من‭ ‬الهدر‭ .(‬237.643‭) ‬مائتين‭ ‬وثلاثة‭ ‬وسبعين‭ ‬ألفا‭ ‬وستمائة‭ ‬وثلاثة‭ ‬وأربعين‭ ‬وجبة.

‭ ‬فيما‭ ‬بلغت‭ ‬كمية‭ ‬المواد‭ ‬الغذائية‭ ‬الجافة‭ ‬المحفوظة.‭ (‬115.252‭) ‬منتجا‭ ‬غذائيا.‭ ‬كما‭ ‬بلغت‭ ‬كمية‭ ‬المحفوظ‭ ‬من‭ ‬السوائل‭ (‬21.787‭) ‬واحدا‭ ‬وعشرين‭ ‬ألفا‭ ‬وسبعمائة‭ ‬وسبع‭ ‬وثمانين‭ ‬عبوة‭ ‬مياه‭ ‬وعصير‭.‬

جمعية حفظ النعمة تحفظ أكثر من 121 ألف كيلو طعام من الهدر في 2021

وقد‭ ‬احتلت‭ ‬المناسبات‭ ‬والمواد‭ ‬الغذائية‭ ‬المركز‭ ‬الاول‭ ‬من‭ ‬كمية‭ ‬الوزن‭ ‬المحفوظ‭ ‬من‭ ‬الهدر.‭ ‬تليها‭ ‬الاسواق‭ ‬الاستهلاكية‭ ‬في‭ ‬المركز‭ ‬الثاني‭ ‬ثم‭ ‬المطاعم‭ ‬وأخيرا‭ ‬المقاهي‭.‬

دعم أكثر من ألفي أسرة و5 آلاف عامل وافد

وفي‭ ‬سياق‭ ‬المبادرات‭ ‬الخيرية‭ ‬الشرائية‭ ‬بالتعاون‭ ‬مع‭ ‬منصة‭ ‬طلبات.‭ ‬والمتبرعين‭ ‬عليها‭ ‬ومن‭ ‬منصات‭ ‬التبرع‭ ‬الاخرى‭ ‬فقد‭ ‬وزعت‭ ‬الجمعية‭ ‬ما‭ ‬مجموعه‭ .(‬64.463‭) ‬اربعة‭ ‬وستين‭ ‬ألفا‭ ‬وأربعمائة‭ ‬وثلاثة‭ ‬وستين‭ (‬بين‭ ‬وجبات‭ ‬وسلال‭ ‬غذائية‭).‬

وقد‭ ‬وصل‭ ‬دعم‭ ‬الجمعية‭ ‬الى‭ ‬205‭ ‬اسر‭ ‬مستفيدة‭ ‬بالدعم‭ ‬المستمر‭ ‬يوميا.‭ ‬و1800‭ ‬اسرة‭ ‬مستفيدة‭ ‬بالدعم‭ ‬المتقطع،‭ ‬و5000‭ ‬الاف‭ ‬عامل‭ ‬من‭ ‬العمالة‭ ‬الوافدة.‭ ‬متطلعين‭ ‬إلى‭ ‬زيادة‭ ‬نشاط‭ ‬الجمعية‭ ‬وضم‭ ‬جميع‭ ‬المتقدمين‭ ‬للحصول‭ ‬على‭ ‬الدعم‭ ‬خلال‭ ‬هذا‭ ‬العام‭.‬

وبناء‭ ‬عليه‭ ‬فإن‭ ‬جمعية‭ ‬حفظ‭ ‬النعمة‭ ‬تود‭ ‬ان‭ ‬تشكر‭ ‬جميع‭ ‬الداعمين‭ ‬لها‭ ‬والمتبرعين.‭ ‬الذين‭ ‬أسهموا‭ ‬في‭ ‬استدامة‭ ‬عمل‭ ‬الجمعية‭ ‬والوصول‭ ‬الى‭ ‬اهدافها.‭ ‬كما‭ ‬صرح‭ ‬الرئيس‭ ‬التنفيذي‭ ‬للجمعية‭ ‬أحمد‭ ‬الكويتي.‭ ‬بأن‭ ‬الجمعية‭ ‬تستعد‭ ‬لإطلاق‭ ‬مبادراتها‭ ‬لعام‭ ‬2022م.‭ ‬لمواصلة‭ ‬العطاء‭ ‬في‭ ‬خدمة‭ ‬الوطن‭ ‬والمجتمع‭ ‬البحريني‭.‬

المصدر: أخبار الخليج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.